إستملاك روحاني ملازم لطوال الأسبوع

0 1٬266

إستملاك روحاني ملازم لطوال الأسبوع
هذا الروحاني أفعاله عجيبه فریده. ومهما قلبته واستكفيت العلم عنه يبهرك بالجديد، وهو لا يختلف ولا يتغير إلا إذا تغيرت أنت من نفسك وهو خاصة يحكم على الأرواح الأصلية للحروف جميعها. وهو لا يختلف عليه لا الزمان ولا المكان. ولا خير ولا شر. ولا ليل ولا نهار فالجميع عنده سواء. وأخشى أن تحصيله للبعض منا لابد له من صيام عن كل ذي روح. وریاضته ۲۱ يوما وإلا ۲ وإلا ۱۳ وهو آخر حدود ظهوره، وسترى الكثير من الإشارات والقناديل على طريقه. وله حلاوة على اللسان وانطباقا في النفس وانجذابا للروح، تبدأ به يوم السبت عند منتصف الليل ترسم العمل أو تنسخه وتطيبه وتعلقه. ثم تقرأ عليه : جک فرقتث، بعدد ۳۹۹۹ مرة. وهكذا كل ليلة تقرأ عليه. ومن المناسب أن تبدأ منذ الليلة التاسعة تطفين الأنوار وتغمض عينيک حال القراءة فذلك جيد جدا حتى تسمع من يخاطبك فافتحهما. ولا يحمل العمل إلا بعد تمام الإستنزال. وهو يلازم من يستنزله طوال يومه بطول أسبوعه بلا تأخر في كل خطوة من خطوات حياته إلى ممات المستنزل.فاسعى فيه فإنه لا يفووت. وهذا هو طلسمه وسر إنفعاله اما تصريفه ففيه

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: