تاثير الاعشاب واضرارها عليك

في هذه المقاله اتكلم معكم عن تاثير الاعشاب ومدي ضرر استخدامها

0 449

أياً كان نوع العشب الذي تتناوله، أوصيك بمحاولة معرفة اثره قدر الإمكان. واذا حدث ما
لا تتوقعه، فأقلع عن تناوله أياً كان واستشر خبيراً محل ثقة. إضافة لما سبق،

إليك المزيد من النصائح التي يحتاجها أي مستخدم للعلاج العشبي.

تأكد من التشخيص. بعض مهووسي الأعشاب تسيطر عليهم فكرة أن بإمكانهم تشخيص المرض
إضافة إلى اختيار علاجه العشبي. ولكن التشخيص فن قائم بذاته ولا يمارسه سوى الطبيب. لا اشجع
قيامك بتشخيص ذاتك.
إن تشخيص المرض ليس بالأمر اليسير، وفي بعض الأحيان يخطي الطبيب الجيد. ولكن ملكة
التشخيص لدى الطبيب تفوق غيرها لدى أي شخص آخر لم يتلق تعليماً طبياً، وبمجرد وثوقك
بالتشخيص، يمكنك حينها سؤال الطبيب حول العلاج المناسب : أدوية، أو أعشاب، أو مزيج منهما،
أو طعام ما، أو مزاولة للرياضة، أو تعديل لنمط الحياة. بعض الأطباء قد يقومون بالتركيز على الطعام
ونمط الحياة أكثر من الأدوية في بعض الحالات.
راقب الأعراض الجانبية. لدي قناعة بأن كل الأدوية، طبيعية كانت أم مناعية، لها أعراض
جانبية. من الصعب التخيل أن مادة كيميائية نباتية نشطة -أو خليطاً عشبياً يحوي آلافاً من هذه
الواد يستهدف تفاعلاً كيميائية واحدة في الجسم. بالطبع تحدث تفاعلات أخرى، لا علاقة لها
بأصل المرض، يمكن أن تسمى اصطلاحاً أعراضاً جانبية. بعض هذه التفاعلات يكون مرغوباً، والبعض
غير مرغوب. لذلك عليك الانتباه لنفسك جيدا عندما تتناول أي عشب جديد للمرة الأولى
لو حدث وتعرضت لتأثير جانبي غير مرغوب نتيجة استخدامك لعشب ما، كأن تصاب مثلا
بالزغللة أو الرغبة في القيء، أو الصداع ، عليك بخفض الجرعة، أو التوقف عن استخدام العشب.
أنصت لجسدك. إذا شعرت بتوعك من جراء استخدام أحد الأعشاب ، فأقلع عن استخدامه
احذر الحساسية. يمكن للناس أن يصابوا بالحساسية تجاه أي شيء. وحتى إذا كنت لا تشكو
من مشاكل متعلقة بالحساسية، فقد تكون حساساً لعشب جديد تجرب استخدامه كن حذرا، ومرة
أخرى أنصت لجسدك. إذا شعرت بأية أمراض غير اعتيادية، لتوقف عن تناول العشب وقم باستشارة
طبيب أو أخصائي حساسية.
إذا شعرت باية صعوبة في التنفس خلال ۳۰ دقيقة أو ما شابه من تناولك لعشب جديد أو طعام
ما أو مقار ما، فاتصل فوراً برقم الطوارئ، فقد تكون تعاني من تفاعل حماسية آنافيلاكتي
Anaphylactic، وهو من أشد تفاعلات الحساسية حدة، وقد يؤدي إلى الوفاة ما لم يعالج كما يجب
التفاعلات الحساسية الأنافلاكتية للأعشاب نادرة، ولا أقصد من حديثي أن ارمبك من تجربة
الأشياء الجديدة. فقط كن حذراً وتفهم الأخطار المتوقعة.
انتبه للتفاعلات. قد تتفاعل العقاقير الصيدلية، أحيانا، بعضها مع بعض أو مع الطعام بطريقة
سلبية. الشيء نفسه ينطبق على الأعشاب، رغم أن كثيراً من كتب الأعشاب تهمل هذا الجانب. كن
دائم الحذر عند تناولك لأكثر من عشب أو عند تناولك عشباً إلى جانب عقار صيدلي. تظل التداخلات
السلبية واردة الاحتمال. وإذا اشتبهت في أحدها، فقم باستشارة طبيبك أو الصيدلي.
هاك أحد التداخلات الدوائية التي يجب عليك الانتباه لها: العقاقير المضادة للاكتئاب والتي
تعرف بيثبطات إنزيم الونو أمين أوكسيديز MAOI تتداخل بشكل سلبي مع النبيذ والجبن وأطعة
أخرى كثيرة حال تعاطيك MAOI، يجب تجنب تلك الأطعة.
النبتة المضادة للاكتئاب “عشبة القديس يوحنا” تعتبر مثبطة لإنزيم الموتو أمين أوكسيديز، لذا
ينطبق عليها حذر الأطعمة ذاته. إذا كنت تتناول عشبة القديس يوحنا بشكل منتظم، فاستشر طبيبك
أو صيدلياً أو راجع دليل أدوية للمستهلك بخصوص الأطعمة الواجب تجنبها.
, افتح قنوات الاتصال العديد من الناس يستمعون إلى نصائح الأطباء وخبراء الأعشاب وينفذونها.
عادة لا تحدث مشاكل من جراء ذلك. على سبيل المثال، قد يصف لك الطبيب حبوباً منومة لعلاج
الأرق ويوصيك خبير الأعشاب بحمام دافئ قبل الذهاب للفراش مع خليط من الزيوت العطرية الهدئة
ولكن، كما يفسد الطعام كثرة الطهاة، فإن فرط الاستشارات الصحية قد يبعدك عن الصواب.
اقترف مثلاً أن طبيبك قد وصف لك مثبطاً لإنزيم المونو أمين أوكسيديز MAOI لعلاج الاكتئاب ،
ووصف لك خبير الأعشاب عشبة القديس يوحنا، عندما قد تتجاوز احتياجاتك وتعاني آثارا سلبية.
أو النفرض أن طبيبك قد أوصاك بنصف قرص أسبرين يومياً للوقاية من الأزمات القلبية وأوصاك خبير
الأعشاب بشرب كوب شاي يوميا مصنوع من لحاء الصفصاف أو الغلطيرة المسطحة (شاي كندا)۔

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: