خمسة مبادئ توجيهية حول كيفية اختيار العلاجات الطبيعية بفعالية

0 183

علاجات طبيعية هي أدوية قوية ضد الأمراض الحادة والمزمنة مثل قصور الغدة الدرقية والسكري. يتم البحث عنه على نطاق واسع كدواء بديل للعقاقير التقليدية باهظة الثمن. يمكن الوصول بسهولة إلى بعض العلاجات الطبيعية في متجر الصحة المحلي وعلى الإنترنت. قد تضر بعض العلاجات بجسمك أو لا تضر بها مقارنة بالعقاقير الدوائية.

ليس كل العلاجات آمنة لجسمك وقد تحتوي على مواد كيميائية سامة يمكن أن تؤدي إلى تفاقم حالتك الصحية الحالية. بعض الناس حساسون للمواد الكيميائية المختلفة الموجودة في العلاجات الطبيعية ، والتي تبدأ رد فعل تحسسي يمكن أن يؤدي إلى توقف التنفس والوفاة. قد تحتوي هذه العلاجات على شوائب ومواد كيميائية سامة لأن بعض الشركات المصنعة لا تجري أبحاثًا واختبارات علمية.

هناك خمسة مبادئ توجيهية لمساعدتك على اختيار العلاج الطبيعي المناسب لحالتك الصحية:

1. كن مستهلكًا مستنيرًا للمنتجات الطبيعية مثل الأعشاب والمكملات الغذائية والفيتامينات والعناصر الغذائية. تحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك حول المنتجات والتفاعلات الدوائية والجرعة المناسبة والمدة والفاصل الزمني والتراجع.

2. كن حذرا في اختيار مقدم الرعاية الصحية الخاص بك لأن البعض لديه جداول أعمالهم الخاصة لمناقشة منتجاتهم الصحية المفضلة.

3. انتبه للتفاعلات المحتملة لهذه العلاجات مع بعض الأدوية والأطعمة والمكونات الكيميائية. انتبه دائمًا إلى احتمال حدوث ردود فعل سلبية معينة قد تلحق الضرر أو الإصابة في نظامك. قم بأبحاث حول علاجات معينة ومنتجات صحية أخرى.

4. انتبه إلى موانع العلاج الطبيعي للحمل والأمراض المزمنة والأشخاص الحساسين الذين لديهم تاريخ من الحساسية. قد يؤثر على الحمل الذي يمكن أن يؤدي إلى الإجهاض والعيوب العصبية والتنموية والبدنية. قد يعاني الأشخاص الحساسون من صدمة تأقية شديدة.

5. كن عدوانيًا في اتباع بعض احتياطات السلامة بشأن المنتجات الطبيعية واستشر كل شيء لمقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

ستساعدك هذه الإرشادات طوال عملية الاختيار بدلاً من اختيار المنتجات الطبيعية استنادًا إلى الإعلانات والإحالات المقنعة. يمكن أن يكون الاندفاع والحكم المتحيز تهديدًا سلبيًا لصحتك.

غالبًا ما يختار الناس العلاجات التي تكون متاحة بسهولة ويمكن الوصول إليها. بينما يشتري البعض علاجات طبيعية بسبب التكلفة الأقل مقارنة بالعقاقير الدوائية. ومع ذلك ، فالسلامة هي أولويتك الأولى وليست إمكانية الوصول والراحة والمال. استشر دائمًا أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك حول العلاجات التي قد ترغب في استخدامها لعلاج حالتك الصحية.

من الأفضل أن تكون آمناً من أن تعاني عواقب أفعالك من خلال الوقاية الصحية واستعادة الصحة. كن وكيلًا لجسمك من خلال اختيار العلاج المناسب لك. كن حذرا قدر الإمكان فيما يتعلق بقضايا السلامة في الحفاظ على حياتك الصحية والجسم.



Source by Krizelle Estorpe

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: